الإثنين , 16 أيلول , 2019 :: 8:04 م
الملك: طاقة وجدية الشباب ترفع معنوياتي

احكيلك - حث جلالة الملك عبدالله الثاني شباب وشابات الوطن على العمل بجدية، وأن يكون لهم دور فاعل ومشاركة إيجابية في صنع القرار.
 
وقال جلالة الملك، خلال لقائه وسمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، في قصر الحسينية اليوم الاثنين شباب وشابات من محافظة الكرك، مخاطبا شباب الوطن "أنتم السلاح والذخيرة على الأرض وأنتم الجنود"، لتحسين الأوضاع في مدن وقرى المملكة.
 
وعبر جلالته، بعد استماعه لمداخلات الشباب حول مبادراتهم، عن فخره بالأفكار التي تم طرحها، مؤكدا أن تنفيذها يتطلب العمل بجدية وشفافية ودون تردد.
 
وقال جلالة الملك "أشعر بطاقة إيجابية، وأننا بخير عندما أجلس مع الشباب وألمس الطاقة والجدية لديهم، فأنتم ترفعون معنوياتي".
 
واستمع جلالة الملك إلى أفكار الشباب والشابات التنموية ومقترحاتهم في مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، وقال "فخور بالأفكار التي سمعتها منكم، وسيتم متابعتها".
 
وأشار جلالته إلى ضرورة عقد لقاءات مستمرة لتقييم أداء وإنجاز الأفكار التي تم طرحها في اللقاء بشفافية، وتحديد فترات التنفيذ على أن يتم تعميم الفكرة على باقي المحافظات.
 
وشدد جلالة الملك على ضرورة الوقوف على التحديات والعمل على تجاوزها، لتصبح الأفكار مشاريع على أرض الواقع، وتكون قصص نجاح تحفز الشباب على مزيد من العمل والإنجاز.
 
وفي رد جلالته على قضية الواسطة، أكد أهمية دور الشباب في محاربة هذه الظاهرة، وقال "أملي بالجيل الجديد".
 
وحول مشروع اللامركزية، شدد جلالة الملك على أهمية دور الشباب فيما يتعلق بتعديل قانون اللامركزية، وضرورة مشاركة الجميع في تطوير القانون، في جميع مناطق المملكة.