الأربعاء , 15 أيار , 2019 :: 6:33 م
نشر صواريخ إيرانية في هذه الدولة... معلومات استخباراتية تكشف سر زيارة بومبيو المفاجئة

احكيلك - شؤون عالمية - كشفت وكالة "رويترز"، اليوم الأربعاء، أن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، هدد خلال زيارته الأخيرة للعراق، بالرد القوي على أي تهديد من قوات الحشد الشعبي.

وأكدت "رويترز"، أن "بومبيو طلب من قادة العراق السيطرة على جماعات تابعة لإيران تهدد القواعد الأمريكية"، كما كشف عن "قيام ميليشيات تابعة لإيران بنشر صواريخ قرب قواعد أمريكية بالعراق"، حسب الوكالة.

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو
ونقلت الوكالة، عن مصدرين أمنيين عراقيين أن "زيارة بومبيو المفاجئة لبغداد هذا الشهر جاءت بعد أن أظهرت معلومات استخباراتية أمريكية أن ميليشيات عراقية مقربة من إيران نشرت صواريخ قرب قواعد للقوات الأمريكية".

وأضاف المصدران أن "بومبيو هدد كبار القادة العسكريين العراقيين أنهم إن لم يحكموا سيطرتهم على هذه الميليشيات، التي توسع نفوذها في العراق فسترد الولايات المتحدة بقوة".

وقال مصدر عسكري عراقي بارز على علم بتفاصيل زيارة بومبيو: "الرسالة الأمريكية كانت واضحة. طالبوا بضمانات بأن العراق سيكون قادرا على منع هذه الجماعات من القيام بتهديد المصالح الأمريكية". وأضاف: "لقد قالوا إنه في حالة تعرض أمريكا للهجوم على الأرض العراقية فإنها سترد للدفاع عن نفسها دون الرجوع إلى بغداد".

وقال المصدر الأمني العراقي الثاني إن "اتصالات اعترضها الأمريكيون أظهرت أن بعض الجماعات المسلحة أعادت نشر مقاتليها ليتخذوا مواقع مثيرة للريبة، وهو ما اعتبره الأمريكيون استفزازا". وأضاف: "تم إبلاغ العراقيين بأن أي تهديد من هذه الجماعات سيتم التعامل معه بصورة مباشرة من قبل الأمريكيين باستخدام القوة"، مؤكدا أن "المسؤولين الأمريكيين بحثوا مع نظرائهم العراقيين انتشار فصائل مسلحة مدعومة من إيران على الحدود السورية".