Skip Navigation Links
    الأربعاء , 23 أيلول 2020 م
Skip Navigation Links
حال الديرة
الجمعة , 07 آب , 2020 :: 12:39 ص
هل يجوز لنقابة المعلمين التدخل بسياسات المناهج والكتب المدرسية؟

احكيلك - بت الديوان الخاص بتفسير القوانين اليوم الخميس، بعدم جواز تدخل نقابة المعلمين بسياسات التعليم والمناهج المنوطة بوزارة التربية والتعليم

جاء ذلك بعد طلب رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز من ديوان تفسير القانون، تفسير 3 بنود وهي:

1- بيان المقصود بعبارة (التدخل بسياسات التعليم والمناهج) المنصوص عليها في الفقرة (د) من المادة (5) من قانون نقابة المعلمين

2- بيان فيما إذا كانت العبارة المشار إليها تشمل تسمية نقيب المعلمين أو أعضاء النقابة في مجالس التربية والتعليم والمناهج بمقتضى أي تشريع

3 - بيان فيما إذا كانت تسمية نقيب المعلمين أو أعضاء النقابة في مجالس التربية والتعليم أو المجلس الأعلى للمركز الوطني لتطوير المناهج تتوافق مع أحكام الفقرة (د) من المادة (5) من قانون نقابة المعلمين الأردنيين والمادة (6) من نظام المركز الوطني لتطوير المناهج

وبحسب قرار الديوان الصادر، فإن مهام النقابة تتمثل في الارتقاء برسالة المعلم ومهنته وتطويرها والمحافظة على أخلاقياتها وتقاليدها والإسهام في رفع المستوى العلمي والثقافي والاجتماعي للملعم والمحافظة على حقوق المعلمين وكرامتهم وتأمين الحياة الكريمة للمعلمين وعلائلاتهم في حالة التقاعد والعجز والشيخوخة والوفاة، وذلك وفقاً للمادة الرابعة من قانون نقابة المعلمين

وأوضح القرار أنّ المقصود بعبارة "التدخل بسياسات التعليم والمناهج" الواردة في الفقرة (د) من المادة (5) من قانون نقابة المعلمين، هو أنه "لا يجوز لنقابة المعلمين التدخل بسياسات التعليم والمناهج المنوطة بوزارة التربية والتعليم"

الديوان، في تفسيره أشار إلى أنّه لا يوجد ما يمنع من تسمية نقيب المعلمين أو أعضاء النقابة في مجالس التربية والتعليم والمناهج بمقتضى أيّ تشريع

وتاليا تفسير الديوان:

وفي سياق متصل ورد "للدستور" وثيقة تظهر صرف مكافآت مالية شهرية أو بدل مواصلات أو حوافز ، تظهر صرف مبالغ مالية كبيرة 500 الى 1000 دينار شهري لبعض اعضاء مجلس نقابة المعلمين ومنهم رؤساء لجان او موظفين في مجلس النقابة ناهيك عن اتفاقيات مبرمة ما بين مجلس النقابة وبعض الشركات والمؤسسات، والتي رتبت على النقابة مبالغ مالية كبيرة غير مبررة واثقلت كاهلها، وهي بالمحصلة أموال إشتراكات يسددها المعلمين لنقابتهم ولكنها تصرف على هذا الوجه وبهذه الطريقة التي قد تتجاوز في معظمها راتب المعلم نفسه الذي يمول نقابته برسوم الاشتراك او العضوية السنوية

ولطالما اعلن مجلس النقابة الحالي والسابق ان الوضع المالي حرج للنقابة حرج للغاية، بل جرت العادة على طلب الدعم والضغط على الحكومات لتحصيل مكتسبات تحقق وفرا ماليا لاعضاء المجلس، بعد الأرقام تتحدث عن نفسها بوجود اتفاقيات تزيد قيمتها عن 50 الف دينار سنويا ولا تقدم للمعلم اي خدمة تذكر

إذا نقابة المعلمين تمر بأزمة مالية حقيقية، بينما أعضاء مجلسها ينعمون ويغدقون على أنفسهم بحوافز ومكافئات وبدلات!!!

وبين ان راتب احد الموظفين في النقابة يبلغ 900 دينار، ويتقاضى مكافأة شهرية اضافية بقيمة 400 دينار، وآخر راتبه 550 دينار وبدل التنقلات او المواصلات الشهري يفوق الـ 750 دينار، أضف الى ذلك وجبات الطعام والاجتماعات التي ترتب فواتير شهرية عالية يدفعها المعلم في الانسياق وراء مجلس آثر مصالحة الشخصية على مكتسبات تحققت بالفعل لجميع المعلمين وإلتزمت بها الحكومة

 

 


إرسال إلى صديق
هل يجوز لنقابة المعلمين التدخل بسياسات المناهج والكتب المدرسية؟'
* إسم المرسل :  
* بريدك الإلكتروني :     
* إيميل المستقبل :     
أرسـل إلغاء
التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
أضف تعليقا
الحقول المسبوقة بعلامة (*) هي حقول إجبارية.
* الإسم :  
البريد الإلكتروني :  
* نص التعليق :  
أرسل
2012 © جميع الحقوق محفوظة - احكيلك
الموقع مرخص بموجب احكام قانون المطبوعات والنشر يمنع الاقتباس او اعادة النشر دون ذكر المصدر (احكيلك)

مؤسسة احكيلك لادارة الاعلام الالكتروني -  العقبة - بناية الملكية الأردنية - دوار هيا - هاتف وواتس اب 0796680068

البريد الالكتروني: khaled9773@gmail.com :: info@ahkelak.net